الرئيسية التسجيل مكتبي  
دعوة للإنضمام لأسرتنا
عزيزي الزائر الكريم .. زيارتك لنا أسعدتنا كثيراً .. و لكن لن تكتمل سعادتنا إلا بانضمامك لأسرتنا .. لذا نرجوا منك ملئ النموذج التالي من فضلك

اسم العضو
كلمة السر تأكيد كلمة السر
البريد الإلكتروني تأكيد البريد الإلكتروني
التحقق من الصورة.
رجاء ادخل الستة أرقام أو الحروف الظاهرة في الصورة.



هل انت موافق على قوانين المنتدى؟


إهداءات الجدي


   
 
العودة   منتديات الجدي الرسمية > المنتديات الإسلامية > الاسلام والحياة

Share This Forum!  
 
  
 
   
Like Tree1Likes
  • 1 Post By بنت العرب

إضافة رد
   
 
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
   
#1  
قديم 19-07-2018, 06:18 AM
بنت العرب
استغفر الله العظيم واتوب اليه
مراقب
بنت العرب غير متواجد حالياً
Saudi Arabia     Female
SMS ~ [ + ]



عليكم بذكر الله تعالى فإنه دواء , و إياكم و ذكر الناس فإنه داء

(عمر بن الخطاب)
اوسمتي
وسام التميز الذهبي وسام إداري وسام التكريم وسام النشاط وسام أفضل كاتب 
لوني المفضل Green
 رقم العضوية : 482
 تاريخ التسجيل : Jul 2012
 فترة الأقامة : 2332 يوم
 أخر زيارة : اليوم (06:56 AM)
 الإقامة : أرض الحرمين
 المشاركات : 10,933 [ + ]
 التقييم : 4340
 معدل التقييم : بنت العرب has a reputation beyond reputeبنت العرب has a reputation beyond reputeبنت العرب has a reputation beyond reputeبنت العرب has a reputation beyond reputeبنت العرب has a reputation beyond reputeبنت العرب has a reputation beyond reputeبنت العرب has a reputation beyond reputeبنت العرب has a reputation beyond reputeبنت العرب has a reputation beyond reputeبنت العرب has a reputation beyond reputeبنت العرب has a reputation beyond repute
بيانات اضافيه [ + ]

اوسمتي

افتراضي ما أعظم بر الوالدين منتديات الجدي



أعظم, منتديات, الجدي, الوالدين

*اتصل بي رجل عمره مايقارب* الخمس والخمسين*

*يقول الرجل :* رأيت رؤيا في أولادي الاثنين
عبد الرحمن وعبدالله
الكبير عبد الرحمن والصغير عبدالله
*الشيخ يوسف :* تفضل الله يجعلهم خير ذرية
*الرجل :* هم متوفين توفوا في حادث الإثنين
*الشيخ يوسف :** رحمهما الله وغفر لهما ، كم كان عمرهما ؟
*الرجل :* عبدالرحمن عمره 26 سنة ومتزوج وعنده ولد وبنت وإمام مسجد وخطيب جامع
وعبدالله عمره 22 متزوج وعنده ولد وعمله بعيد عنا في منطقه كل أسبوع ينزل يزورنا وأحيانا ينزل اذا احتجنا له حتى يلبي طلباتنا أنا وأمه

*الشيخ يوسف :** تفضل أذكر الرؤيا
*الرجل :* ياشيخ رأيت نفسي أمشي بين جبال وكنت أمشي في طريق يمكنني أن أنظر للاسفل وأنظر للأعلى فكنت أمشي في وسط الجبال منها عالي ومنها واطي جدا جدا وكان عميق
وأنا أمشي أظلمت الدنيا وصار الظلام دامس جدا فاحسست أن الأرض تهتز وتحطم* أمامي الطريق واغلق من الصخور فحترت هل أعود من نفس الطريق أو أصعد للأعلى أو أنزل للأسفل وأنا أنظر للأسفل اشتعلت نار قوي تحت وسمعت صوت ابني يطلب مني أن أنقذه من النار وهي تزيد حرارة وأحاول أن أنزل لكن لهيب النار شديد فسمعت ابني الثاني في أعلى الجبل يطلب مني أن أصعد إلى الأعلى وكان عنده نور وأحسست أن مكانه جميل وبعيد عن الخطر وكان في أفضل ملابسه ويطلب مني أن أصعد خوفا علي من النار وأخيه تحت يصرخ يطلب مني أن أنقذه لكن حرارة النار قوية
والابن الثاني يطلب مني الصعود فجلست من النوم مرهق وتعبان جدا وكأن الأمر حقيقي فقد تقطع قلبي على ابني الذي تحرق فيه النار وأنا لا أستطيع انقاذه
.
انتهت الرؤيا

*جلس الرجل يبكي*
*الشيخ يوسف :* أسأل الله لهما المغفرة والرضوان فاما من كان في الاسفل فهذا يحتاج منك ومن أمه الدعاء له فقد كان مقصر معكما ويطلب منكما الدعاء له وان ترضيان عنه

واما الآخر فان شاء الله يكون شفيعا لكم ويأخذ بيدكما للجنة ويشهد لكم

*الرجل:* زاد في البكاء والدعاء ،
*الشيخ يوسف :* فاخذني الفضول فقلت له هل كان ابنك الإمام حافظا للقرآن الكريم ؟
*الرجل :* الحقيقه لا أعلم فابني عبد الرحمن لا أعرف عن حياته شي رغم قربه منا ومن سكننا الا انه نادر يزورنا او حتى يقضي حوائجنا
دائما مشغول ومسافر ،،
( اخذ نفس عميق واخرج من قلبه كلمة ااااااااه )
*ثم قال الرجل :* كان لايعرفنا إلا في الأعياد
وأما عبدالله فلم يتأخر في تلبية حاجاتنا أنا وأمه
وإن سمع أن أحدنا مريض فلا يتوقف عن زيارتنا رغم صعوبة السفر والاتصال والاطمئنان علينا
وكان لا يترك حاجه لنا من دون أن يقضيها فرحمة الله عليه ،،،،،
*الشيخ يوسف :* توقفت برهة وفي نفسي حيرة
فسالته مَن مِن أولادك الذي كان في الأعلى* ؟
*الرجل :** ابني عبدالله
والذي في الأسفل وفي النار ابني عبدالرحمن إمام المسجد
*الشيخ يوسف :* سبحان الله سبحان الله ما أعظم بر الوالدين !! ما أعظم بر الوالدين !!
فلم تنفع ابنك إمامته للناس ولا خطب الجمع ويترك والديه هكذا !!
فٱدعوا الله له أن يغفر له ويرحمه

فاغلق المكالمة وهو يدعوا لهما جميعا
انتهت

*وصية :*

حق الوالدين عظيم غيرهما والإحسان إليهما مقرون بعبادة الله وحده لا شريك له .

قال الله عز وجل : ( وَاعْبُدُوا اللَّهَ وَلا تُشْرِكُوا بِهِ شَيْئاً *وَ* بِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَاناً ) النساء/ 36.

وقال الله تعالى : ( قُلْ تَعَالَوْا أَتْلُ مَا حَرَّمَ رَبُّكُمْ عَلَيْكُمْ أَلاَّ تُشْرِكُوا بِهِ شَيْئاً *وَ* بِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَاناً ) الأنعام/ 151.

وقال تبارك وتعالى : ( وَقَضَى رَبُّكَ أَلاَّ تَعْبُدُوا إِلاَّ إِيَّاهُ *وَ* بِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَاناً إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِنْدَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلاهُمَا فَلا تَقُلْ لَهُمَا أُفٍّ وَلا تَنْهَرْهُمَا وَقُلْ لَهُمَا قَوْلاً كَرِيماً * وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنْ الرَّحْمَةِ وَقُلْ رَّبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيراً ) الإسراء 23، 24.


أما في الأحاديث منها ما رواه البخاري (527) ومسلم (85) عن عَبْدِ اللَّهِ بن مسعود رضي الله عنه قَالَ : سَأَلْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : أَيُّ الْعَمَلِ أَحَبُّ إِلَى اللَّهِ ؟ قَالَ : الصَّلاةُ عَلَى وَقْتِهَا . قَالَ : ثُمَّ أَيٌّ ؟ قَالَ : ثُمَّ بِرُّ الْوَالِدَيْنِ . قَالَ : ثُمَّ أَيٌّ ؟ قَالَ : الْجِهَادُ فِي سَبِيلِ اللَّهِ .

وجاء أيضا عن عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( رضى الرب في رضى الوالد , وسخط الرب في سخط الوالد ) رواه الترمذي ( 1821) وحسنه الألباني في "السلسلة الصحيحة" (516) .

" ( رِضَا الرَّبِّ فِي رِضَا الْوَالِدِ ) *وَكَذَا حُكْمُ الْوَالِدَةِ بَلْ هُوَ أَوْلَى* , وَرَوَاهُ الطَّبَرَانِيُّ بِلَفْظِ : ( رِضَا الرَّبِّ فِي رِضَا الْوَالِدَيْنِ وَسَخَطُهُ فِي سَخَطِهِمَا ) " انتهى من "تحفة الأحوذي" بتصرف .

وقال المناوي في "فيض القدير" :

" رضا الرب في رضا الوالد وسخط الرب في سخط الوالد) لأنه تعالى أمر أن يطاع الأب ويكرم فمن امتثل أمر الله فقد برَّ اللّه وأكرمه وعظمه فرضي عنه ومن خالف أمره غضب عليه .

وهذا ما لم يكن الوالد فيما يرومه خارجاً عن سبيل المتقين ، وإلا فرضى الرب في هذه الحالة في مخالفته ، وهذا وعيد شديد يفيد أن العقوق كبيرة ، وقد تظاهرت على ذلك النصوص " انتهى بتصرف .

فالله الله في برهما
والإحسان إليهما
وقضآء حوائجهما
وسماع كلامهما وسوالفهما والكلام معهم
لإدخال السرور والبهجة عليهما والضحك معهم
والنصح لهما ،
والأخذ بيديهما الى طاعة الله تعالى

والله تعالى أعلم .
كتبه الشيخ يوسف السويلم
الأحد الموافق 25 رمضان 1439 هـ

lh Hu/l fv hg,hg]dk lkj]dhj hg[]d lkj]dhj hg[]d




 توقيع : بنت العرب







تستطيع أن ترى الصورة بحجمها الطبيعي بعد الضغط عليها

تستطيع أن ترى الصورة بحجمها الطبيعي بعد الضغط عليها
مواضيع : بنت العرب


رد مع اقتباس
قديم 19-07-2018, 11:50 AM   #2
احمد الزرّق الجدي (أبو مازن)
رئيس مجلس الادارة


الصورة الرمزية احمد الزرّق الجدي (أبو مازن)
احمد الزرّق الجدي (أبو مازن) غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 129
 تاريخ التسجيل :  Jan 2012
 أخر زيارة : اليوم (07:38 AM)
 المشاركات : 58,418 [ + ]
 التقييم :  3120
 الدولهـ  Saudi Arabia
 اوسمتي
وسام التكريم وسام إداري وسام شاعر المنتدى وسام أفضل كاتب 
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي



الله يجزاك خير ويبارك فيك.


 
 توقيع : احمد الزرّق الجدي (أبو مازن)

ربعي خليبص كل أبوهــم جميعـي ××× أهل الكرم والجود وأهل العزيمه

كل واحـدن منـّا كريمـن شجيعـــي ××× حنّا الجدي فينا نخـــوه وشيمــه
حنـّـا نـطــاع ولا يمـكــن نطيـعـــي ××× حنـّـا لنــا دايــم مهـابـــه وقيمــه
دايـــم وحنـّا بالمـقـــام الرفيــعــــي ××× خليبص ترى ما يوم نرضى الظليمه
حنـّا هل المعروف حصن(ن) منيعي ××× حنـّا الجبــال الشامخـات العظيمـــه
ربعي هـل الطـولات ربعي جميعـــي ××× هـــذي لنــا دايــم تراهــا قـديـــمـــه
أبو مازن


رد مع اقتباس
إضافة رد

   
 
الكلمات الدلالية (Tags)
أعظم, منتديات, الجدي, الوالدين
 
   


   
 
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
 
   

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


الساعة الآن 09:11 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009
 
الجدي

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48